السبت، مايو 20، 2006

مجرد يوم تانى


للسكون أكتر من نوع.. سكون يسبق العاصفة.. وسكون يتبع العاصف وسكون لانك مش لاقى حاحة تعملها.. انما السكون للسكون ذات نفسه أصبح نادر الوجود فى الأيام الحالية بشكل مخيف! و ح قول لك على حاجة.. جرب فى يوم - انت رايق فيه - تستجم لوحدك فى جنينة... صدقنى اول شئ ح تلاقيه حبة عيال بتلعب بصوت عالى... او بيبى لابس الكوتشى اللى بيصوصو دة.. ( نفسى أفهم ايه لازمة الصوت اللى فى الكوتشى ؟؟!!!).. وان كانت الجنينة ولا النادى فاضى من العيال –فرضا لظروف الامتحانات- يبقى اكيد اكيد اكيد ح تلاقى حد موبيله بيرن.. او حتى هو ذات نفسه بيتكلم بصوت يسمع حى شبرا !!
سيب المكان واتمشى فى الشارع... مش ناوية احكى لك عن الازعاج اللى ح تلاقيه من الاتوبيسات والعربيات وبياعين الفول وبتوع العيش وبتاع الأنابيب... إلخ... وان فرضا فرضا يعنى مالاقتش كل دول.. يبقى ح تلاقى محل ولا اتنين مشغالين الاستريو على اعلى حاجة ولست أدرى ما السبب لحد دلوقتى.. دا انا لسا امبارح بمشى جانب محلين كدة. والاتنين مشغلين شريطين لعمر دياب على أعلى صوت.. طب حد يفهمنى النظرية لما انتوا الاتنين مشغالين نفس الشخص بيغنى.. يبقى ايه لزمة شريطين مختلفين وفى نفس الوقت.. ولا هو تقطيع ازعاج كمان!!!!

ساعتها ح تفكر ترجع بيتكم عشان تستمتع براحة البال لقليل من الوقت... ترجع.. تفتح الباب وترمى المفاتيح على اقرب طرابيزة وتمسك الريموت تقلب بين المحطات.. وراح تنخنق بجد المرة دى بسبب ازعاج من نوع تانى ومن غير صوت.. ناس بتخانق بعض عشان النووى.. وغيرهم بترول وغيرهم السيطرة والقوة وهلمَ جر... نصيحة اقفل التلفزيون ولا وجع قلب وروح اوضتك وشغل الراديو... بس نصيحة برضو متواضعة.. ابعد عن اكبر مصادر الازعاج فى القرن العشرين محطة نجوم زفت ونيل زفتين.. وسيبك من القاهرة الكبرة مملة.. وسيبك من برج العرب مملة اكتر... بص روح على البرنامج الموسيقى.. ح تلاقى حبة ناس رايقة بتلعب حبة نوتات من العالم الآخر.. بس فى أمل تستجم.. وامسك كتاب فى ايدك وسمى بالله بقى... لووول.. الفكرة انه ح يجى على حظك ان معرفش مين يكسب فى ماتش ايه.. وبيب بيب أهلى.. او عروسة بتتجوز او عريس بيخطب فالشارع قالب زيطة و زمبليطة.. وان مافيش اى من هذه الأحداث البالغة الأهمية فى شارعكم.. يبقى الشارع العمومى ح يقف او ان المجارى تطفح او اى شئ تانى يخلى العربيات بتخانق بعض زمامير وحوارات الناس "ما تفتح ياعم" والبوابين يتلموا بقى وهيييييييييه.....

بص ساعتها اقفل الشباك.. وان سمعت حد فى بيتكم بيتخانق اقفل الباب.. اقول لك.. اقفل اى حاجة ممكن تشوفها او تسمعها او تشمها مفتوحة.. وحط على راسك مخدة وروح اتخمد وحاول تقنع نفسك انك نايم... على الله مايجيلكش كوابيس

تصبحون على كل ازعاج وضوضاء ووجع دماغ وقلب وفشة وكلاوى..
سلاماتى

هناك 11 تعليقًا:

تيي يقول...

شكرا علي الصورة القاتمة
طب مانا واحد أهه، معنديش الحمد لله أيا من المشاكل السابقة، و المفروض بقي إني أذاكر، و أديني قاعد علي الشيطان ده و مش طايق أقوم أبص ف كتاب
صدقيني، إللي عايز يذاكر بيذاكر و لو في وسط الجبهة
يورز
تيي

GoGa يقول...

عندك حق والله حياتنا كلها ازعاج ان ما كانشي من شارعنا يبقي من التليفزيون وان ما كلنشي من ده كله يبقي من دماغنا و دماغنا دي علي فكره أكبر ازعاج ز خاصه انا أي حاجه تحصل حواليا أو ليا دماغي دي ما تهبطش تفضل تزن وما بالك بكثرة الأحداث حولنا ز يبقي الحل ايه الواحد يخاع دماغه دي ولا ايه؟
فوق ده كله اسكن في شارع رئيسي وما ادراكي ما الشارع الرئيسي وش دائم لا ينقطع وكأن الناس كلها في الشارع لاينامون
اه ه ه ليه بس فكرتيني

عطاء يقول...

انا ادري وادري انك تعيش في نعيمً لا تعلم ما هو. أتمنى ان امشي بشارع واسمع صوت العربيات وصوت الاطفال اللي بتلعب او اي صوت حركة طبيعية. او ضوضاء بس منتظمة . ضوضاء محليه مش ضوضاء مصدرها انفجار او ضوضاء مصدرها سيارات امريكيه واللي بتسمع صوتها عن بعد سنة.
احمد الله. فلا تعلم خير ما انت فيه حتى تفقده.
ادعو الله ان يديم الضوضاء ديه عليك وعلى جميعكم

غير معرف يقول...

Hi lasto adry..
i like ur blog so much
ad eh enty ra2ee2a kalamek bey3gebny..
good luck
yours,
Mai

ayhm jzzan يقول...

لازم تجي تشوف عنا الإزعاج

لأ والأحسن عنا هن الناس ما بيحبوا يزوروك إلا الساعة 3 الظهر

غير طبعا مسجلة الجيران على أعلى صوت و أصوات الأولاد بيلعبوا بالحارة

كلووووووووووووو ازعااااااااااااااج

مدونة مميزة
سلام

layal يقول...

ضحكتني الصراحه
كانت غرفتي يوم مليانه ازعاج من الشارع -فعملت حيله وتخلصت منها الي غرفه داخليه بالبيت ومنها حصلت علي راحه-اخاف اتحسد من الهدوء اللي عندي

Abdou Basha يقول...

أخنق حاجة.. افتتاح المحلات الجديدة .
والديجيهات اللي في الشارع .
يشتغل قرآن في الأول، ودايما المقريء هو العجمي
وبعدين يبتدي بأغاني بييييييئة، وبعدين أي حاجة بعد كده .

عشقك ندي يقول...

احنا هنا في اسكندرية أكثر حظا في حتة الدوشة دي تعالي يوم كده اسكندرية واتمشي علي البحر الفجرية حتلاقي منتهي الهدوء ما معلش يعني يبقي عندوكوا حظ في كه هدوء وحسني مبارك عايش في وسطيكوا كفاية عليكوا حسني مبارك واحنا حلال علينا الهدوء

السهروردى يقول...

أعذرينى لو انى ليا رأى مختلف تماما عن رأيك
انا مابحسش بنفسى ألا فى الدوشة و الصخب و الضوضاء
لدرجة ان لو مفيش دوشة جنبى مش حعرف اركز كويس
خلف خلاف
بس دا اللى انا أكتسبته من عيشة القاهرة و أتعودت عليه و صبحت بحبه و معرفش اعيش من غيره
هو دا الأنسان المعاصر

Bahz Baih يقول...

الساعةالرابعه و النصف قى منتصف الليل فى الدور العاشر فى ميامى فى الاسكندريه دقات أصابعى غلى الكيبورد هى اللتى تقطع جدالا الصمت
و مش قادر أشتحمل ياختى من غير دوشه هاتجنن انا مش عارف أزاى الدوشه بقت من خصائص المصرى المعاصر خلاص بثت حاجه جوانا ماينفعش ننكرها و لما يجى هدوء مانستحملش و ندور غلى الدوشه...دى رأى شخصى ما بعممش ولا أى حاجه

بس أنبسطت لما جيت هنا
و شكلى هاجى على طول

El Masry يقول...

I love...enjoying the silance :)

ana msh sa3eed