الاثنين، فبراير 02، 2009

غير المحطة واشترى المصرى



إنجى فكرت.. وبعدها دينا وجيهان وسينا وميادا وياسمين (اللى عملت اللوجو) وبليا وويل إي.. ونرمينا كتبت على "أصوات عالمية"..
"مصانعنا أولى بينا" بدل ما فى كل كارثة نقول ح نقاطع الدنمارك وإسرائيل وأمريكا.. ح يبقلنا مين لو إن إقتصادنا مافيش؟
والكارثة اللى جاية فى الطريق.. ح نعمل فيها إيه لو عقدة الخواجة لسا كابسة على أنفاسنا؟.. المصانع تخرب.. أكتر ما هى خربانة.. والبيوت تتهد.. أكتر ما هى مهدودة..؟

اشترى المصرى.. ولو مش عارفه، دور عليه..
وشاركهم الأصناف اللى تعرفها حلوة من إنتاجنا المحلى ع الفيس بوك..


بى إس: فكرت أكتب عن فكرة "مصانعنا أولى بينا" فى يوم "غير المحطة" التانى.. عشان أقول إن لسا يا مصر فيكى رجالة بنات وأولاد عايزين -وح يقدروا- يغيروا المحطات كلها

هناك 6 تعليقات:

Juka يقول...

Thanks for sharing our enthusiasm.

mydmermaid يقول...

بالظبط، لسة فيكي يا مصر بنات جدعة بتقدر تعمل حاجة وتحفز همم نايمة :)

ربنا يكرمنا والناس تتحمس وتعمل حاجة. أنا بدأت أنشر الموضوع في الشغل عندي. وهابدأ أعمل كده كمان في البيت.

injis يقول...

I'd just like to point out that we've had valuable male contribution to the campaign. I'd like to give a shout out to Belya, Mahdy and Will. E

Lasto adri *Blue* يقول...

Ah! injis, thanks for the correction.. I didnt know that :(

will correct it now ahoh

ahmed يقول...

انا بدعو لمقاطعه كل المنتجات المصريه لغايه ما المحتكرين ورجال الاعمال اللى ماصين دم الغلابه يفلسوا ويولعوا بجاز
خدنا ايه من الصناعه الوطنيه
الاغنيا ازدادو غنا والفقرا بقيوا افقر من الاول

fashions2you يقول...

ياريت كلنا نشجع الصناعة المحلية بس قبل مانشجعها نهتم بجودتها شوية عشان يبقي عندنا اكتفاء ذاتي ومين عارف يمكن بعد كده ربنا يكرمنا ونصدر منتجاتنا كمان